الإيجابيات والسلبيات الشعب الألماني

أن كل شعب له صفاته وتقاليد خاصة به، تختلف من مكان إلي أخر فيتميز كل شعب بالتعاملات المتداولة، ولهم إيجابيات وسلبيات خاصة بهم، ويسعى الكثير من الأشخاص لمعرفة إيجابيات وسلبيات، الشعوب الذين يقيم معهم حني يتمكن، من الاندماج معه وسوف نعرض لكم، من خلال مقالتنا إيجابيات وسلبيات، الشعب الألماني فإليكم التفاصيل:

إيجابيات الشعب الألماني:

اللوحات والإشارات:

  • نجد معظم اللوحات والإرشادات المنتشرة، التي تحتوي علي معلومات عن اسم المحالات،  وأماكن تواجده وأيضا قوائم الأطعمة، نجد انه تم كتابتها باللغة الألمانية، وهذا يدل علي اعتزازهم وحفاظهم علي لغتهم الأم .

الاحترام للإشارة المرور:

  • أن الشعب الألماني يتميز باحترامه، بشكل ملحوظ للإشارات المرور، وقواعد وخطوط المشاة، فتجد أن الرصيف الخاص بالمشاة مساحته كبيرة، حتى يستوعب اكبر قدر من الأعداد.
  • فيمكنك أن تجد من يوقفك بسيارته، عندما يجدك قد حالفت إشارات المشاة.

تحديد المسارات بالطرق للالتزام بها في كل مدينة:

  • فنجد انه في المسار الأيمن، يجب الالتزام بأقصى المسار الأيمن وأيضا في المسار الأيسر أقصي، المسار الأيسر فان المنطقة الموجودة بين المسارين، تستوعب السيارات.
  • كما انه هناك التزام واحترام، لقواعد السير فكان هناك احدي الحوادث فلم تتحرك السيارات، حتى مرور سيارة الإسعاف وهذا يدل علي احترام الشعب والإنسانية.

في بعض الطرق سرعات لا محدودة:

  • فقد يتاح سرعة لا حدود لها، في طرق إلهاي وي أي أن ممكن للآي، شخص السير علي سرعة ،280 دون أن تتعرض للمسالة وبالرغم، من ذلك لا يزيد احد من سرعته.

متابعة الإصلاحات في المؤسسات بشكل فوري:

  • فكان احد الأشخاص في زيارة، لأحدي المعاهد التعليمية، فانقطع التيار الكهربائي  وحين تواصل مع المدير فاخبره، علي الفور بسرعة عودة التيار.

إصلاحات الطرق:

  • فمن الأمور الغريبة والتي لا تتواجد، في الطرق بألمانيا وجود أي تصليحات، خاصة بالطرق وتأخذ حيز وتضر الطريق.

السلبيات الخاصة بالشعب الألماني:

العادات والتقليد والأخلاقيات:

  • فنجد بعض العادات المختلفة، من انتشار التبرج والملابس، الملفتة للأنظار والقلة من انتشار الدين الإسلامي، فنجد كل شخص يتصرف، بحريته دون تقيد أو شرط.

العلاقات والصداقات في المانيا :

  • فنجد المنتشر في هذا المجتمع الصداقة، بين الشاب والفتاة فمن المعتاد أن، تجد شاب وصديقته المقربة فتاة يتواجدوا، دائم معانا فلا تجد صداقة بين شاب وشاب، أو فتاة وفتاة فيعتبر لديهم نوع من الشذوذ.

طرق المعيشة في المانيا :

  • فيوجد الكثير من الإحياء البسيطة، جدا والمهن المنحطة وأقذر، الأماكن وهي من يتواجد بها الأتراك، ويمتهنوا هذه المهن فهم اختاروا لأنفسهم هذه المعيشة.

التسول في المانيا :

فتجد بعض الأشخاص الذين يقوموا، بالتسول بطرق مختلفة، مما تجعل الكثير من الأشخاص، يتضايقون من التعرض لهم.

شاهد أيضا :

الأندماج في ألمانيا

التسويق الالكتروني في ألمانيا

أسماء البنوك في ألمانيا وفتح حساب بنكي في المانيا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More